الأخــبــــــار
  1. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  2. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  3. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  4. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  5. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  6. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  7. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  8. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  9. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  10. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  11. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  12. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  13. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  14. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  15. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  16. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  17. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  18. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  19. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  20. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"

الاحتلال يفرج عن أسير من القدس ويبعده الى أريحا

نشر بتاريخ: 23/02/2017 ( آخر تحديث: 25/02/2017 الساعة: 08:56 )
القدس- معا- أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن الأسير محمد زيدان 39 عاما من مركز تحقيق المسكوبية بالقدس المحتلة بعد توقفيه لمدة 3 أيام وإجباره على الإبعاد لمدينة أريحا لمدة ثلاثة أيام وكفالة مالية قدرها 2000 شيكل، وإجبار أهالي بلدته على إلغاء أي مظاهر احتفالية لاستقباله.

وأمضى الأسير زيدان 15 عاما في سجون الاحتلال، بتهمة الانتماء للجبهة الديمقراطية ولجناحها العسكري كتائب المقاومة الوطنية الفلسطينية، وأفرج عنه ظهر يوم الاثنين الماضي من سجن جلبوع المركزي وجرى إعادة اعتقاله من أمام بوابات السجن قبل أن يقابل ذويه وتم نقله مباشرة لمركز تحقيق المسكوبية بالقدس المحتلة، وبعد اعتقال دام لثلاثة أيام تم الإفراج عنه وصدر بحقه حكم بالإبعاد عن بلدته العيساوية لمدة ثلاثة أيام تنتهي مساء يوم الجمعة القادم.

وبعد وصول الأسير المحرر الى مدينة أريحا، كان في استقباله ذويه وأهالي بلدته وحشد من كوادر الجبهة الديمقراطية من العاصمة القدس ومدينة أريحا والعديد من الوفود التضامنية، وممثلي المؤسسات المقدسية.

يذكر أن قوات الاحتلال وعلى مدار الثلاثة أيام الماضية اقتحمت بلدة العيسوية لأكثر من مرة، وركزت هجومها على منزل الأسير لحظة الإفراج عنة، وفتشته وتسببت بأضرار مادية، وصادرت بعض الملابس التي تم تجهيزها له، كما داهمت الخيمة المعدة لاستقباله وعبثت بمحتوياتها.

وفي اليوم الثاني لإعادة اعتقال، قامت قوات الاحتلال بتفكيك خيمة الاستقبال ومصادرة الكراسي، وتحطيم أضواء الزينة، وأبلغت مجموعة من الشبان بالمثول أمام ضباط المخابرات بعد أن تركت بلاغات وطلبات استدعاء بذلك.

ووزعت قوات الاحتلال بيانا باللغة العبرية صادر عن قائد منطقة القدس "يورام هليفي"، جاء فيه" استنادا الى الماده ٦٩ من قانون مكافحة الارهاب تبين أنه يوجد نية لدى الجبهة الديمقراطيه لتحربر فلسطين المصنف تنظيما إرهابيا إقامة نشاط او مهرجان لها في بلدة العيساوية ابتداء من تاريخ 21_23/2/2017 او اي تاريخ آخر او مكان آخر، وبناء عليه يتم منع هكذا أنشطة وأي متضرر من هذا القرار يستطيع الاعتراض كتابيا".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017