الأخــبــــــار
  1. رئيسة مجلس النواب تأمر بصياغة لوائح الاتهام ضد ترامب
  2. نادي الأسير: الأسير الهندي يواصل إضرابه عن الطعام ويرفض العلاج
  3. إيطاليا: الاستيطان غير شرعي وحل الدولتين السبيل الوحيد لضمان سلام دائم
  4. الحكومة الهندية تقدم 3 ملايين دولار للحديقة التكنولوجية الفلسطينية
  5. مصرع مُسن في حادث سير جنوب قطاع غزة
  6. الرئيس الاسرائيلي سيلجأللعفو عن نتنياهواذا استقال واعترف بقضايا الفساد
  7. قوات الاحتلال تهدم 3 منازل وحظيرة اغنام في مسافر يطا
  8. المستوطنون يغلقون طريق نابلس جنين بالاطارات ويرشقون المارة بالحجارة
  9. ليبرمان: الخيار الوحيد الان هو الذهاب الى الانتخابات
  10. قوات الاحتلال تعتقل 6 مواطنين وتصادر اموالا في الضفة
  11. العثور على جثة فتاة مدفونة في يطا والشرطة والنيابة تباشران التحقيق
  12. الاحتلال يعتقل تاجرا على "ايرز"
  13. قتيلان بإطلاق نار في الطيرة
  14. الاردن- بحث التسهيلات الممنوحة للغزيين في تملك الأراضي
  15. الاحتلال يعتقل فتى خلال مواجهات في سلوان
  16. الامم المتحدة تعتمد 4 قرارات تتعلق بفلسطين
  17. مسؤول بالبنتاجون: مؤشرات على "عدوان" إيراني محتمل
  18. العثور على جثة فتى 18 عاما مشنوقا في بلدة جلبون شرق جنين
  19. قوات الاحتلال تقتحم مدرسة عوريف وتعتقل طالبين جنوب نابلس
  20. عزام الشوا لمعا: أرصدة الفلسطينيين في البنوك بلغت 14 مليار دولار

ليبرمان:الجهاد شل اسرائيل 3 أيام ونتنياهو ينسق مع حماس وإنتصرت إيران

نشر بتاريخ: 14/11/2019 ( آخر تحديث: 14/11/2019 الساعة: 15:54 )
القدس - تقرير معا - بعيدا عن الغارة الاعلامية المنظمة التي شنتها إسرائيل بشكل منظم منذ ساعات الفجر لتحقيق نصر إعلامي على الجهاد الاسلامي، والقول ان تل ابيب لم تقبل أية شروط من اجل وقف اطلاق النار وان الجهاد الاسلامي خسرت المعركة. انفجر التفاعل الاسرائيلي الداخلي ضد نتانياهو وضد حكومته بشكل أسرع مما توقع المراقبون.

كبار الصحفيين وكبار السياسيين في اسرائيل كتبوا على صفحاتهم عبر التواصل الاجتماعي عبارات الاستهزاء من (هذا النصر). وكيف أن نتانياهو شخصيا يحتاج لأي مبرر لتغطية فشله فسارع هو شخصيا لاعلان انتصاره ويطلب من الاخرين التصديق والتصفيق له.

زعيم كتلة اسرائيل بيتنا ووزير الجيش السابق أفيغدور ليبرمان ومن خلال مقابلة اجرتها معه اذاعة الجيش الاسرائيلي، اتهم نتانياهو بتضليل الجمهور الاسرائيلي وخداعه من خلال شعارات لا قيمة لها على الارض. وقال بكل وضوح "ان هناك جهة واحدة انتصرت في هذه المعركة وهي ايران، وان هناك جهة واحدة خسرت وهي اسرائيل".

وأضاف ليبرمان: تنظيم صغير مثل الجهاد الاسلامي حظر التجوال على اسرائيل ثلاثة أيام ويأتي نتانياهو ويقول انتصرنا !!! وأضاف (ان نتانياهو يخلق نموذج حزب الله في غزة وبعد عدة سنوات ستكون حماس اقوى من حزب الله وتملك اسلحة مدمرة لان نتانياهو ينسق مع حماس ويسهل دعمها بالمال وتثبيت سلطتها. هذه هي الحقيقة. وليست الحقيقة أن اسرائيل تحتفل بالانتصار على منظمة صغيرة مثل الجهاد الاسلامي استطاعت قصف تل ابيب وغوش دان ودفع سكان عسقلان ليعيشوا ثلاثة أيام في الملاجئ.

الصحفي الاسرائيلي جال بيرغر وفي تقريره فور اعلام وقف اطلاق النار كتب يقول: من الان فصاعدا لا يوجد عنوان واحد في غزة اسمه حماس، وعلى اسرائيل ان تعرف ان هناك عنوانين هما الجهاد الاسلامي وحماس.

اما شمؤيت مئير وهي من كبار الصحفيين في اسرائيل فكتبت تقول: عيب على من حاول تشويش مشاهدة الاسرائيليين لمقابلة زياد النخالة. عيب .
وفي تغريدة أخرى لها قالت: من العيب ان تخرج حكومة اسرائيل بعنوان ( انتصرنا على الجهاد الاسلامي ) وهو فصيل رقم 3 في الساحة الفلسطينية وتخفي الحقيقة ان اللعبة الكبيرة هي اللعبة الاقليمية وان اسرائيل تنهزم في اللعبة الاقليمية وتبحث عن انتصار عن طريق اغتيال شاب غير معروف في غزة. وفي النهاية تذهب لعقد صفقة وقف اطلاق نار مع الجهاد الاسلامي!!.

يشار الى ان نتانياهو وحكومته سارعوا منذ الفجر لشن حملة اعلامية منظمة وضخمة لاقناع الجمهور الاسرائيلي أنه انتصر على الجهاد الاسلامي. ظنا منه ان ما لم تحققه الطائرات والمدافع سوف تحققه عناوين الصحافة. لكن الردود الاسرايلية على ذلك كانت سريعة ومباشرة.
منظمة السلام الان الاسرائيلي نشرت فورا بيانا صحافيا تستغرب من خلاله اعلان اسرائيل انتصارها في الحرب!! وقالت وهل يوجد أي انتصار في الحرب. في الحرب الجميع يخسر والأجدر على الاسرائيليين تشكيل حكومة سلام وليس حكومة اغتيالات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018